Data

Published on يوليو 26th, 2018 | by admin

1

Statement by the General Coordinator of Camps

بيان من المنسقية العامة لمعسكرات النازحين واللاجئين حول تصريحات الصادق المهدى بشأن المحكمة الجنائية

 

 

إن التصريحات المستفزة للضحايا التى أطلقها الصادق المهدي بشأن المحكمة الجنائية تصب في خانة إعفاء المجرم عمر البشير من جرائمه والتنازل عن القصاص ومحاكمة المجرمين للوصول إلي تسوية سياسية علي حساب دماء الشهداء وعذابات النازحين واللاجئين والمشردين والمعتقلين والمغتصبات ، فالصادق المهدي بعقليته الطائفية الصفوية غير مؤهل أخلاقيا للحديث عن قضايا المهمشين في السودان ، وهو جزءا من مؤسسة الفشل التى ظلت تحكم السودان منذ خروج الإنجليز ، وهو أول من وضع النواة الأولي لمليشيات الجنجويد التى طورها نظام الإبادة الجماعية ولا فرق بينه والمجرم عمر البشير فكلاهما عيال أم قطية دنقرهم واحد.

ظل الصادق المهدي يعمل من أجل وأد أحلام المهمشين في السودان والإلتفاف علي قضاياهم في التغيير والعدالة منذ أن باع الجبهة الوطنية ووقع إتفاق مصلحة مع النميري في بورتسودان 1977 ، وعندما شارفت فترت حكمه علي الإنتهاء وتأكد له بأن الإنتخابات لن تأتي به للسلطة مرة أخري قام بتسليم الحكم للأخوان المسلمين رغم علمه بتحركات الإنقلاب ، ومواصلة لعهوده مع خيانة التحالفات السياسية الرامية للتغيير  باع التجمع الوطنى الديمقراطي ووقع إتفاقا مع البشير في جيبوتي وبموجبه سرح قوات جيش الأمة مقابل منحه أموالا وإرجاع ممتلكات أسرته التى تمت مصادرتها ومشاركته في سلطة نظام الإنقاذ عن طريق أولاده في قمة الهرم السياسي والأمنى للدولة ويكذب علي نفسه قبل الآخرين بأنه غير مشارك في السلطة.

الصادق المهدى هو سمسار النظام الأول في فرتقة التحالفات والكيانات المعارضة  بدءا بتحالف قوي الإجماع الوطنى وليس إنتهاء بالجبهة الثورية ، والآن يعمل علي شق نداء السودان وتجريد الحركات من سلاحها والذهاب بها إلي الخرطوم والقضاء علي أي أمل في التغيير وإسقاط النظام.

إننا نرفض تصريحات الصادق المهدى المستفزة التى ظل يطلقها دون حياء ، ونعتبره هو نفسه متهم بإرتكاب جرائم لا تسقط بالتقادم والتى سوف يتحاسب عليها في يوم من الأيام ، وعليه أن يبحث له عن تسوية مع النظام بعيدا عن قضايانا التى مهرناها بالدم.

 

 

 

يعقوب محمد عبدالله فري

المنسق العام لمعسكرات النازحين واللاجئين

معسكر كلمة

2018/7/26

 


About the Author



One Response to Statement by the General Coordinator of Camps

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to Top ↑