عين ثالثة

Published on سبتمبر 21st, 2015 | by admin

0

وفاة مواطن بمعتقلات كوبر و(19) من دارفور لا يزالون في السجون

قالت لجنة التضامن مع شهداء وجرحى ومعتقلي سبتمبر إن الانتهاكات الجارية لحقوق الإنسان في السودان تتطلب وضع السودان تحت البند الرابع المتعلق بالانتهاكات وتعيين مقرر خاص من قبل الأمم المتحدة. وقال صديق يوسف رئيس لجنة التضامن لـ”راديو دبنقا” إن اللجنة تدعم التحركات الجارية في جنيف بشأن إصدار قرار جديد بشأن السودان بمجلس حقوق الإنسان يوم 29 من هذا الشهر يقضى بتحويل السودان إلى الفصل الرابع بدلا من الفصل العاشر.
وأشار صديق إلى أن ما جرى ويجري في البلاد منذ سبتمبر 2014 وحتى سبتمبر الحالي 2015 يدعم هذا الاتجاه. واستشهد صديق في ذلك بالاعتقالات الجارية ومصادرة الصحف واستدعاءات الصحفيين وأحكام الجلد على السياسيين، هذا إلى جانب ما يجري في مناطق الحرب من اغتصاب جماعي للنساء كما حدث في تابت والقصف الجوى للمدنيين وتشريد المديين وقتلهم.
وكشف صديق يوسف استمرار اعتقال (19) شخصا من دارفور منذ شهر مارس الماضي لدى جهاز الامن حيث جرى نقلهم من مناطق مختلفة من دارفور إلى معتقلات جهاز الأمن بسجن كوبر بالخرطوم. وأوضح أن هؤلاء المعتقلين لا يزالون في معتقلات كوبر في انتظار المحاكمات. وكشف صديق في هذا الخصوص عن وفاة أحد المعتقلين من دارفور واسمه محمد موسى عيسى داخل سجن كوبر.
في القاهرة أطلق التحالف العربي من أجل السودان ومنظمة الكرامة نداءً عاجلاً للفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري أو غير الطوعي بمكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف، عن حالة بابكر موسى عيسى المعتقل لدى جهاز الأمن والمخابرات السوداني، في 27 أغسطس. وجاء في تصريح صحفي صادر عن التحالف العربي والكرامة أن بابكر موسى العضو بحزب البعث العربي الاشتراكي (الأصل)، تم إعتقاله من مقر عمله من مكتبه جوار إستاد الخرطوم، في 27 أغسطس 2015 واختفى منذ ذلك الحين.

 

Radio dabanga


About the Author



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to Top ↑