تصريح صحفى

Published on يناير 24th, 2018 | by admin

0

حركة العدل والمساواة الجديدة تتهم البشير بالتخطيط لفصل اجزاء من السودان

فى حديث صحفى, أكد السيد/منصور أرباب رئيس حركة العدل والمساواة الجديدة بأن ما يشهده السودان من تقتيل وتشريد فى مع معسكرات النازحين فى دارفور يؤكد تمادى نظام المؤتمر الوطنى فى تكملة مشروع الإبادة الجماعية التى انتهجها كحل فى اقليم دارفور الجريح. وقد أدان رئيس الحركة الأحداث التى وقعت فى معسكر الحصاحيصا بدارفور والذى قامت فية مليشيا النظام بإستخدام الرصاص الحى فيما يسمى بحملة جمع السلاح مما أدى إلى قتل 5 أفراد وجرح عدد 26 نازحاً حيث قال إن هذه الحملة الهدف الأساسى منها مواصلة ماتبقى من جرائم الحرب. كما قال إن ما يحدث من قمع للمتظاهرين السلميين وانتهاك حقوق الإنسان والحريات الأساسية الذين واذلال للمواطنين الشرفاء الذين رمت بهم حكومة المؤتمر الوطنى فى الأزمات واللهث وراء لقمة العيش بفسادها وبسياساتها الإقتصادية الفاشلة وأكد بأن هذا النهج هدفه البقاء فى السلطة حتى لو أدى إلى فصل مزيد من أجزاء السودان.

كما أكد بأن حكومة البشير فى أضعف حالها والإطاحة بها لايحتاج الى جهد كبير بقدر ما يحتاج إلى تحرك وتنسيق للجهود من قوى المعارضة. ودعا كل قوى المعارضة لوحدة الصف وانقاذ البلاد من الصوملة.  

 

24 يناير 2018


About the Author



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to Top ↑