السودان الآن

Published on يونيو 14th, 2017 | by admin

0

بيان حول احداث جنوب دارفور

*حركة العدل والمساواة السودانية الجديدة*

*بيان حول احداث جنوب دارفور*

ما زال نظام الخرطوم يمارس الابادة الجماعية والتطهير العرقي عبر مليشيات الجنجويد في اقليم دارفور .
حيث قامت مليشيات الجنجويد اليوم السبت 22يوليو 2017 بالاعتداء علي النازحين العزل الذين جاءوا من معسكر “كلمة” لمنطقة”حجير تونو” بغرض الزراعة في موسم الامطار كما اعتاد النازحين في كل عام وقتل في الحال كل من:
1/ خديجة بابكر عبدالله 25سنة
2/ عبدو بابكر عبدالله. 28سنة
3/ داؤد ابراهيم جاد الله 54سنة
4/ شمو ادم آدمو عوض. 28سنة
اما الجرحي هم :-
1/ ابراهيم موسي ادم بكر 40سنة
2/ قذافي محمد بكر. 25سنة
3/ عبدالوهاب يحي محمد مرسى 25 سنة
4/ محمد عمر موسي ادم 21سنة
وذلك بسبب ان مليشيات الجنجويد قامت بادخال مجموعة من قطيع الابل في مزارع النازحين مما دفع المزارعين بحماية مزارعهم وطرد قطيع الابل من المزارع فقامت مليشيات الجنجويد بالانتقام بعربات الدفع الرباعي مستخدمة اسلحة ثقيلة ضد النازحين العزل كما قامت المليشيات بنهب ماشية المزاعين وكل ما يتعلق بهم من اغراض في المنطقة.
وازاء ما حدث من جريمة نكراء، نوضح الاتي:
1/ على قوات اليوناميد القيام بدورها في حماية النازحين وكل مواطني دارفور من اعتداءات مليشيات نظام البشير.
2/ علي البعثة عمل تحقيق شامل وشفاف في الأحداث ورفع تقريرها الى مجلس الامن.
3/ على مجلس الأمن مراجعة قراره بتخفيض قوات اليوناميد بدارفور، لأن أسباب وجودها لم تنطفي بعد.
4/ نطالب المنظمات الدولية والحقوقية بالتحقيق في الحادثة وتسليط الضوء علي انتهاكات نظام الخرطوم.

*وانها لثورة حتي النصر*

*حذيفة محي الدين*
*الامين العام*
*الناطق الرسمي باسم الحركة*
*22 يوليو 2017*


About the Author



Comments are closed.

Back to Top ↑