حركة العدل والمساواة السودانية ا..." /> بيان تحذيري حول استهداف طلاب دارفور بالجامعات السودانية – newjem

شباب وطلاب

Published on أكتوبر 31st, 2015 | by admin

0

بيان تحذيري حول استهداف طلاب دارفور بالجامعات السودانية

حركة العدل والمساواة السودانية الجديدة

The Sudanese New Justice& Equality Movement

logo-200

القوي السودانية للتغيير

Sudanese Changing force

بيان تحذيري حول استهداف طلاب دارفور بالجامعات السودانية من قبل طلاب حركة الطلاب الاسلاميين الوطنيين( طلاب النظام الحاكم واجهزته الامنية)

تحذر القوي السودانية للتغيير الرافد الطليعي لحركة العدل والمساواة السودانية الجديدة بشدّة عن ما يتعرض له طلاب الهامش السوداني جبال النوبة، كردفان، النيل الازرق ولاسيما طلاب دارفور من استهداف واضح مخطط وممنهج من دعاة النظام الفاسد المستبد حيث ذاق طلاب الهامش صنوفاً من الازلال بالجامعات المختلفة وبالأمس القريب الموافق 29 من اكتوبر هذا الشهر فقدت جامعة كردفان الطالب الشهيد/ محمد الطاهر بكلية العلوم الادارية المستوي الاول مقتولا بأحد شوارع مدينة النهود وعند احالة الجثة الي المشرحة وثبت في التقرير الطبي انه مطعون بآلة حادة سكين في صدره وهو من ابناء اقليم دارفور محلية رهيد البردي.

جماهير القاعدة الطلابية الشريفة العريضة بالجامعات السودانية:

انتم تتابعون عن كثب الهجمة وتضييق الخناق التي تلاحق طلاب دارفور في هذه الايام في جامعة القرآن الكريم والجامعة الاسلامية وتلاحقه جامعة السودان،النيلين، الخرطوم، الزعيم الازهري، بحري في هذا الاسبوع بعد يوم 1/11/2015 وما يتعلق بمسألة رسوم التسجيل والمصروفات الدراسية، حيث يعلم الجميع الداني والقاصي ان الاتفاقيات العرجاء التي وقعت علي حساب المواطن الدارفوري النازحين اللاجئين والطلاب نصت بإعفاء طلاب دارفور من المصروفات الدراسية حتي يتخرج الطّالب من الجامعة بدءاً من ابوجا وانتهاء بالمولود الميت(الدوحة)
ودعاة هذه الاتفاقيات اصبحوا يتشاكسون ويتعاركون علي الملأ دون خجل من اجل الصّحن اللين ولا احد يتحدث اليوم عن الطلاب من قبل هؤلاء الانتهازيين ذوي النّزوات الشخصية الفطيرة.

جماهير القاعدة الطلابية الابية:

ان ما بدأ به النظام المتهالك اتضح جلياً للكل هو استهداف طلاب دارفور بإعتباره انّ الطالب هو رأس الرمح وامل التغيير لذلك قام النظام عبر ابواقه من المتساقطين جهاز الامن والفاقد التربوي من طلابه الذين يسمون الاسلاميين الوطنيين زيفاً ان يمارسوا السلوك الاجرامي الخبيث في حق الطلاب حيث مارسوا انتن وابشع الممارسات في حق الانسانية وتنتهي بالقتل المهين كالكلب هذا هو قيمة وجزاء طالب الهامش لدي النظام الخاسر.

وكل ما سبق ذكره من أدلة وبراهين دامغة تدين المؤتمر الوطني وبطانته الفاسدة ان القوي السودانية للتغيير لن تسكت مكتوفة الايدي وقادرة علي حماية طلابها من الهلاك بالاساليب الثورية التي تراها حركة العدل والمساواة السودانية الجديدة في ثقافتها الثورية كما تحذر القوي السودانية للتغيير النظام الحاكم الكف من ممارساته وعنجهياته تجاه طلاب الاقاليم المهمشة لأن المجتمع الدولي والاقليمي بصير وشاهد بما يجري في الجامعات من تصفيات جسدية علي اساس الانتماء الجغرافي ولن يغلب طلاب الهامش ان يكسروا اقلامهم ويعلنون حرب الشوارع.

معنون الي:

1/ ممثل مبعوث السامي لحقوق الانسان في السودان.
2/ المنظمات العالمية الراعية لحقوق الإنسان.
3/ الإتحاد الافريقي
4/ الامم المتحدة
5/ المندوب القطري بالسودان
6/ منظمات الجتمع المدني المحلي والاقليمي.
7/ السفارات المهتمة بقضايا الانسان.

الامانة الاعلامية

30/10/2015


About the Author



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to Top ↑