شباب وطلاب

Published on مايو 22nd, 2016 | by admin

0

القوي السودانية للتغيير تهني بمناسبة الثورة التصحيحية

حركة العدل والمساواة السودانية الجديدة
THE NEW SUDANESE JUSTICE & EQUALITY MOVEMENT

القوي السودانية للتغيير
SUDANESE CHANGING FORCE

بيان معايدة بمرور عام علي قرارات المجلس التشريعي التصحيحية بالحركة

الي كل الانفس التي وُئدت، والي كل الاطفال التي يُتِّمت،والي كل الاجساد التي مُزِّقت فاصبحت معاقة الي الابد، والي الحرائر والاعراض التي هُتكت، والي الفضائل والشهامة والاخلاق التي أُقبرت، والي الانسانية التي عُذّبت فأُهينت، والي الاجيال التي ترنو لغد ماضية وحواضره أُفسدت، والي الوطن الذي كل موارده أُهدرت، والي الشعب السوداني الذي عُري حين قالوا له سيلبس مما تصنعه مصانعه  التي اُغلقت، والي الجوعي الموعودين بالأكل من ارض بيعت فما زرعت، والي الارض البكرة التي ظلت بوراً حتّي قُسمت، وللتأريخ وحقائقه التي ذُوّرت، وطلابنا الاوفياء في منارات الوعي سُلبت ارادتهم.

تهنئ القوي السودانية للتغيير الرافد الثوري لحركة العدل والمساواة السودانية الجديدة بالذكري الاولي المجيدة لكل فئاتها وعشاقها المنتشرة في ارجاء المعمورة وكل الحادبين علي القضية السودانية العادلة ولاسيما طلابنا الاماجد بالقوي السودانية للتغيير بالجامعات السودانية المختلفة وهم اصبحوا كابوساً بل شغل شاغل لطلاب النظام المتهالك في المنابر.

المواطنين الشرفاء:
ان القوي السودانية للتغيير تعزز موقفها من جديد وتدعم لهذه القرارات التي صُدرت من المجلس التشريعي الموقر آنذاك من مصلحة بقاء الحركة من الاندثار لتحقيق تطلعات المظلومين الذين اكتوو  بنار الحرب النّازحين الذين يفترشون الارض في وطنهم واللاجئين بعذاباتهم في دول الجوار.

ان قرارات المجلس التشريعي الصادر بتأريخ 22/5/2015 كانت بمثابة عافية وشفاء الحركة من الموت السريري البطئ والذي لازم الحركة وكادت ان تموت القضية لولا تدخل القيادة التشريعية وحرصهم علي المشروع العادل وتدخلهم كان برداً وسلاماً للذين يهمهم قضية الثورة السودانية في دارفور بخلاف الانتهازيين واصحاب الاهواء الضيقة علي حساب الشرفاء.

جماهير حركة العدل والمساواة السودانية الجديدة بقطاعاتها المختلفة :

نحن الشباب والطلاب بالحركة اكثر انسجاما وتعاطفاً مع القضية السودانية العادلة وانفتاحا للغير ومشاركة في توزيع الادوار والأطوار وفق النظام الاساسي المتعدد اجتماعيا لهيكلة الحركة وبرنامجها الطموح.

طلابنا الأماجد بالجامعات السودانية:
ان فصيلكم الطّلابي القوي السودانية للتغيير الرافد الطليعي لحركة العدل والمساواة السودانية الجديدة بقيادة المفكر الثوري الفريق اول مهندس منصور ارباب يونس اكثر استعداداً واستقاءً في المدارسة الفكرية الحجة بالحجة في السّاحات الطلابية من اركان نقاشٍ وحوار مع حلفاؤنا القوي الثورية الطلابية والقوي الطلابية المدنية وحتي مع الذين لا يؤمنون بالحوار والراي الاخر كان ديدنا الحوار انجع وانجح طريقة للتقارب والتفاهم ثم الوصول الي نقطة مشتركة وهذه هي رؤيتنا المتفردة في ثورتنا التصحيحية التجديدية

ان القوي السودانية للتغيير تؤكد وقوفها وحماية مبادئها الثورية وتتمسك بحل مشاكل السودان العادلة كليا دون تجزئة كل من دارفور، جنوب كردفان، النيل الازرق واهلنا في شرق السودان،  ولن نتنازل قيد انملة في حق اهلنا المستضعفين الذين تناسي عنهم التاريخ. وفي الختام الشكر كل الشكر للرفاق في الهيئة التشريعية بالحركة والقيادة التنفيذية القيام بهذا المحفل الثوري السنوي العظيم والذي يتكرر كل عام الي ان تبلغ الثورة غايتها بالنصر المؤذّر، كما نؤكد دعمنا ونجدد عهدنا وثقتنا للسيد رئيس الحركة المنتخب من المؤتمر الاستثنائي الثاني  الفريق اول مهندس منصور ارباب يونس حتي نحقق معاً الغاية المنشودة لشعبنا العظيم

والثورة مستمرة حتي النصر

الامانة الاعلامية

22/5/2016


About the Author



Comments are closed.

Back to Top ↑