عين ثالثة

Published on أبريل 5th, 2017 | by admin

0

السودان والأمم المتحدة يمددان خطة حماية الأطفال في النزاعات المسلحة

الخرطوم 4 أبريل 2017- وافقت حكومة السودان والأمم المتحدة الإسبوع الماضي على تمديد خطة العمل لحماية الأطفال من الانتهاكات في النزاعات المسلحة لمدة ستة أشهر.
وحددت خطة العمل، التي وقعتها الحكومة والأمم المتحدة في 27 مارس 2016 لفترة أولية مدتها عام ، سلسلة من الإجراءات التي تعزز الحماية الشاملة للأطفال المتأثرين بالنزاعات بما في ذلك وقف ومكافحة تجنيد الأطفال.

ونقلت نشرة صحفية عن (يونسيف) تلقتها (سودان تربيون) الثلاثاء، ترحيب الرؤساء الثلاثة لقوة العمل القطرية للأمم المتحدة للرصد وتقديم التقارير، بقرار الحكومة الإيجابية لتمديد ولاية اللجنة العليا لمدة ستة أشهر، واعتبروا” الاتفاق يؤكد التقدم الكبير الذى تم احرازه في تنفيذ خطة العمل ويعيد تأكيد التزام الحكومة والامم المتحدة بمواصلة العمل المشترك من اجل حقوق الاطفال فى السودان”.

والرؤوساء الثلاثة هم بينتو كيتا نائب الممثل المشترك الخاص لليوناميد- بعثة الأمم المتحدة في دارفور، ومارتا رويداس الممثل المقيم للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، وعبدالله فاضل ممثل اليونيسف.

وبحسب النشرة فإن المعالم الرئيسية في تنفيذ الخطة، تشمل إطلاق الحكومة 21 طفلا كانوا مرتبطين سابقا بالجماعات المسلحة وحصولهم على العفو الرئاسي. كما سنت الحكومة قوانين وسياسات لمنع تجنيد الأطفال واستخدامهم في قواتها، وسهلت للأمم المتحدة إمكانية الرصد والتحقق.

وأعربت الأمين العام للمجلس الوطني لرعاية الطفولة سعاد عبد العال الطاهر، عن التقدير “للتعاون البناء مع الأمم المتحدة والشركاء الآخرين للوفاء بالالتزامات الواردة في خطة العمل”.
وأضافت ” الحكومة تؤكد التزامها المستمر بتعزيز وحماية جميع حقوق الأطفال المتأثرين بحالات الطوارئ والصراعات دون أي تمييز”.

وتأمل الأمم المتحدة، بحسب البيان الصحفي في أن تتمكن الحكومة من التنفيذ الكامل لخطة العمل.

وتشمل الخطوات الرئيسية المتبقية الرصد المستمر في جميع الولايات؛ ووضع إجرآءات واضحة لتحديد ولرصد أي طفل في القوات المسلحة؛ وتأسيس إجراءات لتقديم الشكاوى والقيام بأنشطة لرفع الوعي في المجتمعات”.

وتواصل الأمم المتحدة القيام بجهود مماثلة مع المجموعات المسلحة المذكورة في تقرير الأمين العام حول الأطفال في مناطق النزاعات المسلحة.

وفي 23 نوفمبر 2016 وقعت الحركة الشعبية – قطاع الشمال- على خطة عمل لوقف تجنيد وإستخدام الأطفال. كما أبدت حركة العدل والمساواة وجيش تحرير السودان/ منى مناوي الإلتزام بالتعاون مع الأمم المتحدة لمعالجة أي قضايا خاصة بتجنيد وإستخدام الأطفال بين منسوبيهم.


About the Author



Comments are closed.

Back to Top ↑