عين ثالثة

Published on سبتمبر 7th, 2015 | by admin

0

الخبير الإقتصادي حسن ساتي يقلل من مردودات الاستثمار الصيني في السودان

الخرطوم: أسماء سليمان
قلل الخبير الإقتصادي حسن ساتي من حجم مردوات الاستثمار الصيني على السودان، ولفت لوجود مؤشر لتفاقم أزمة ديون الصين لدى السودان، وأرجع ذلك للتدهور الذي أصاب الاقتصاد السوداني.
واستشهد ساتي – بأن الناتج المحلي الإجمالي في عام 1990م بلغ (190) مليار دولار، في ظل غياب عائدات البترول، أما في العام 2010م مع دخول البترول في قائمة الصادرات تراجع إلى (160) مليار دولار فقط، ونوه لأهمية أخذ الزيادة السكانية في الاعتبار.
ورهن ساتي نجاح تجربة الاستثمار الصيني والخروج من أزمة الديون بتوظيف الاستثمار والقروض في المشاريع التنموية لا باستيراد مواد استهلاكية أو سد فجوة ديون لجهات أخرى، بالإضافة إلى زيادة نسبة صادرات السودان للصين وتقليل حجم وارداتها، وأبان أن حجم عائدات الصادرات السودانية للصين في 2014م بلغت مليار و (830) مليون دولار بينما بلغ حجم الواردات مليار و (847) مليون دولار.
وفي السياق اعتبر ساتي أن قرار قبول الصين بدفع قيمة ديونها لدى السودان باليوان الصيني، ليس له أثر إيجابي كبير من الناحية الإقتصادية، وقال ( يجب الاهتمام بسداد تلك القروض، والسداد من شأنه تخفيف الأزمة الإقتصادية التي تمر بها البلاد).

الجريدة


About the Author



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to Top ↑